التوكيدات

شارك المقال:

التوكيدات عبارة عن مجموعة من الكلمات التي يتم تكراراها لفظياً أو كتابةً بغرض برمجة العقل اللاوعي على وضع معين. 
يعمل العديد من الأشخاص على تكرار الكلمات و كتابتها مراراً و تكراراً بغية الوصول لأهدافهم أو ربما بغية الضحك على عقولهم و تغييبها بأنهم بالتكرار سيصلون لشئ ما في النهاية.

دعنا ننتبه أولاً لشئ ما و هو أن الإنسان ليس آله محشوة ببعض البرمجيات الثابتة التي يسهل إزالتها و تثبيت غيرها ببساطة، و إلا لكانت مسألة تكرار توكيد ما بعدد مرات معينة و لأيام محددة كما يزعم البعض سيقود لحياة جديدة و لكان الجميع الآن يعرف سر السعادة و التحول، أليس كذلك؟

أولاً، و لكي يعمل التوكيد بشكل صحيح، يجب أن تعلم آليه عمله و ما الذي ستتعامل معه أثناء إستخدامه.

يستعمل التوكيد قوة الكلمة في إحداث النتائج، و الكلمة هي إحدى أقوى أدوات الخلق و التغيير التى لها تأثير مباشر على خيمياء الطاقة.

 

 

لنقل الآن أنك ستعمل بتوكيدات المال و ستردد “أنا غني”، مع التكرار ستبدأ الطاقة بالتأثير على الشاكرة المسئولة عن طاقة المال و هي شاكرة الجذر الواقعة عند عظمة العصعص.

 تدريجياً يزيد نشاط الشاكرة و تتفاعل مع التوكيد لكي تصل للحالة الطاقية التي تعادل طاقة التوكيد. بمعنى أن التوكيد سيعمل كمحفز للشاكرة لكي يتحقق هدف التوكيد المتعلق بتوليد و جذب طاقة المال.

 

 

أثناء عملية التحفيز تلك تنشط الشاكرة كما قلنا، و نتيجة ذلك النشاط يحدث اثارة لطاقة الشاكرة نفسها بما تحتويه من مشاعر و أفكار سواء كانت سلبية أو إيجابية، لذا يلزم على الممارس عند ملاحظة أي تغير في مزاجه العام أثناء الممارسة أو عند ملاحظة ظهور مخاوف أو خلل معين أن يدرك أنه بصدد نتيجة طبيعية بسبب ما غرسه بداخله من أنماط و معتقدات.

 

 

إذاً ما الخطوة التالية؟ ما عليك فعله الآن هو إدراك أن تلك المخاوف أو المشاعر التي باتت تخرج بتلك اللحظة تستعد لمغادرة جسدك ليتسنى لك إحلال طاقة الهدف محلها و تحقيقه، و هذا أمر تتوقف مدته عليك من حيث مدى قدرتك على تحييد إنفعالاتك و الإسترخاء أثناء قيام الجسد بعملية التحرر هذه.

 

 

بعدها ستكون قادراً على إستعمال التوكيد كبرمجة عقلية و ستمتلك أداء قوية و سهلة توجه بها حياتك.

عن الكاتب

الماستر محمود زكي

درس العديد من العلوم و قام بالعديد من الابحاث في ما يخص علم التوكيد او التوكيدات الايجابية وطرق تصميمها وزيادة قوه تاثيرها
محمود زكي
الماستر محمود زكي
ماستر معالج بالريكي الياباني
مدرب في التوكيدات الايجابية
شارك المقال:

Responses