التوكيدات والدورة الانثوية

شارك المقال:

تعد التوكيدات الإيجابية من الأدوات المهمة التي تعمل على تطوير الذات وبرمجة اللاواعي بطريقة سهلة وبسيطة جدا وذلك لما للكلمات من قوة و تردد عالي جدا عندما تستخدم بطريقة صحيحة، و اليوم نحن بصدد استخدامها في الجانب الانثوي (الدورة الشهرية) كنوع من العلاج الشفائي الذي يعمل على تهدئة الأعراض المصاحبة لهذه الفترة الزمنية التي تصاحب كل نساء العالم.

المحاور :

-ماهي التوكيدات الإيجابية

-كيف تستخدم التوكيدات

-فوائد التوكيدات الإيجابية

-توكيدات إيجابية خاصة بالدورة الأنثوية

-ماهي التوكيدات الإيجابية

التوكيدات: هي شكل من أشكال البيانات اللفظية التي تكرر عقليا أو بصوت عال، حيث تعمل بمثابة تذكيرات و تستخدم في تحسين ووصف ما تريد أن تشعر به، أو لتشجيع وتحفيز نفسك و الآخرين.

ووفقا لليزا ليجوليت الأستاذة المساعدة بجامعة كلاركسون فإن توكيدات الذات هي بمثابة عملية تذكير لنفسك بالقيم و الاهتمامات التي تشكل ذاتك الحقيقية أو الجوهرية.

كيف تستخدم التوكيدات :

لاستخدام التوكيدات عدة طرق منها :

-أفضل الأوقات لتكرارها عندما تكون سعيدا ومبتهجا.

-ابدأ باختيار توكيد واحد أو أثنين أو ثلاثة كحد أقصى كي تستفيد من توجيه طاقتك وتركز أكثر معها.

-خذ ثلاثة أنفاس واعية قبل أن تستخدم التوكيدات.

-استخدام صور مناسبة للتوكيدات لبرمجة العقل الباطن.

-تكرر أمام المرآة عدة مرات خلال اليوم.

-تكرارها في التأملات.

-استخدامها كمانترا خلال اليوم.

-كتابتها في دفتر خاص.

-كتابتها على صور ووضعها لخلفية الموبايل.

-كتابتها على قصاصات ورق ولصقها في أماكن تمر عليها باستمرار.

وبغض النظر عن الطرق المختلفة لاستخدام التوكيدات إلا أنه من المهم أن يلاقي التوكيد الايجابي الذي تم اختياره صدى في داخلك فجوهر التوكيدات هو المشاعر التي تصاحب الكلمات فكلما لقت استحسانا في الداخل كلما كانت استجابتك لها و تجليها و الاستفادة منها أسرع.

فوائد التوكيدات الإيجابية :

-تعمل على تقليل التوتر و تغيير الأنماط السلوكية السلبية.

-تذكير لعقلك الباطن بأن لديك القدرة على خلق وصنع الحياة التي تريد.

-تجعلك تركز على ما تريد أن يتجلى ويصبح واقعا في حياتك.

-تجعلك أكثر صحة و سعادة.

-تزيد من الاستجابة الجسدية و بالتالي تسريع من عملية الشفاء.

-الهدوء و الصفاء في الذهن.

-رفع مستوى تقدير وحب الذات.

-توكيدات إيجابية خاصة بالدورة الأنثوية

بالإضافة إلى فوائد التوكيد التي تم ذكرها سابقا إلا أن فوائدها تتعدى أكثر بكثير مما تم ذكره وذلك لما لها من نتائج فعالة في تهدئة وشفاء الجسم حيث يشعر من يرددها بالتهدئة و الاسترخاء و الراحة لما تجلبه من طاقة إيجابية للجسد و العقل و الروح.

وتعتبر فترة الدورة الأنثوية الخاصة بالسيدات وما يصاحبها من أعراض كتغير في المشاعر و الانفعالات العاطفية دون أي سبب يذكر مما قد يسبب بعض الانزعاجات و الاحباط خاصة الواتي ليس لديهن حس داخلي او يجهلن الكثير عن مشاعرهن أثناء هذه الفترة و التي قد يحرجن أن يلجأن لأحد ما لطلب التفسير لماهية المشاعر أو ما يجب عليهن فعله في هذه الفترة.

والتوكيدات الإيجابية هي أحد الأدوات الروحية التي تستخدم كعلاج لتهدئة المشاعر في هذه الحالة بالإضافة إلى تناول الاطعمة الصحية المفيدة للجسم والروح، وهو أحد المحاور التي تضم كورس الدورة الأنثوية التي يتم تقديمها من قبل الدكتور محمد أمين وهو برنامج غني و مفيد لكل سيدة تهتم بأنوثتها وتسعى جاهدة للحفاظ على صحتها و أذكر جميع السيدات أن هذه الدورة لا زالت متاحة بالسعر المخفض لها لمن ترغب بالالتحاق لتتعلم عن نفسها أكثر و لتستفيد من المعلومات و النقاشات التي تطرح بهذا الصدد.

اترككم مع التوكيدات الإيجابية الخاصة بالدورة الشهرية للفترة الزمنية الأولى ( لمن دورتهم الأنثوية تبدأ في بداية الشهر) هذه التوكيدات مشحونة بطاقة الريكي الشفائية.

و للإستفسار و الالتحاق بالدورة الخاصة التواصل مع منسقة الدورات زلفى لقمان من خلال الرابط التالي :
اضغط هنا

شارك المقال:

Responses