كيف تختار التناغم المناسب

شارك المقال:

الغالبية تعلم بأن التناغم يتيح للممارس الإتصال بأنواع متعددة من الطاقات لأغراض العلاج كما في الريكي أو لأغراض التطور الروحي كما في تناغم شبكة العين الذهبية أو الحماية و غيرها من الأمور حسب برمجة التناغم.

يعتقد خطأً بعض الممارسين أن التناغم وسيلة مريحة و سريعة لإكتساب القدرات الروحية لمجرد أنها ستسنح له فرصة الوصول لتطبيق آليات جديدة لم يكن ليطبقها دون التناغم، لكن حقيقة الأمر هي أن التناغم ليس كرامةً تفتح لك أبواب القدرات الروحية، فكل ما في الأمر هو أنه يعاد ضبط نظام الطاقة لديك و رفع قدرته على إستقبال طاقة جديدة.

فمثلاً، لن يعقل أن تتم مقارنة ممارس ريكي مارس العلاج لمدة ٣ سنوات بممارس آخر بدأ علاج الآخرين منذ شهر واحد، فرغم كون الإثنين حصلا على نفس التناغم و لديهم صلاحية الوصول لنفس الطاقة إلا أن التطور يتوقف على من بدأ بإستخدام تلك الصلاحية و سعى للوصول لفحواها، و لو ضربنا المثال من زاوية أبسط سنقول أن من إمتلك عينين لا يبصر بهما جمال الكون لا يستوي مع من وجه عينيه صوب النجوم.

بعد ذلك قد يتسائل الطالب أي التناغمات علي أن اختار فهناك المئات منها بل و شهرياً يتم تصميم تناغمات جديدة بمختلف أرجاء العالم. الإجابة على ذاك السؤال تتوقف على مسعى الطالب. هل ترغب أن تصبح معالجاً؟ جيد، إدرس الريكي الياباني إذاُ و اصقله و طور نظامك الطاقي عبر التناغمات الأخرى التي سترفع قدرتك العلاجية كالكونداليني ريكي و الكارونا ريكي.

كن منتبهاً أن بعض التناغمات لن تعمل كأنظمة تطوير بالمعنى الحرفي و إنما ستعمل كأدوات مساعدة في التطور،، مثلاً هناك تناغمات متعلقة بتنظيف و شحن الشاكرات و هي تقتصر على وظيفة التنظيف أو الشحن فقط بحدود معينة، و لن تعطيك مثلاً تطهير عميق و إخراج للمعتقدات السلبية المخزنة بنظامك الطاقي، لذا لا تدع اسم التناغم وحده يغري أناك         و افهم لماذا تريد ذلك التناغم والى اين تريد ان تصل به، أيضاً إسأل المعلم الذي وضع التناغم عن الفوائد لتكن على دراية كاملة بمدى حاجتك من عدمها لدراسة التناغم فالمعلم الحقيقي لن يتاجر بشهواتك في تحقيق الربح و الشهرة.

عن الكاتب

الماستر محمود زكي

درس لسنوات طويلة اساليب مختلفة من العلاج بالطاقة الحيوية وعلوم التطور الروحي واكتسب خبرات عميقه في هذا المجال وخاصة في مجال التناغمات وتصميمها وارسالها و فهم اليه عملها.
محمود زكي
الماستر محمود زكي
معالج باساليب علاجية مختلفة منها
الريكي الياباني و الكونداليني ريكي
مدرب في اساليب مختلفة من الريكي
شارك المقال:

Responses